الحدث نيوز - بغداد
يحتوي مشروب الحليب مع الكركم على مجموعة كاملة من الخصائص المفيدة التي تحسن الحالة الصحية وتجدد خلايا الجسم.

ووفقا لنتائج دراسة أجراها علماء جامعة دلهي الهندية يعمل الكركم على تخفيض ضغط القلب المرتفع وبالتالي يعتبر مهما لمن يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

الى ذلك يخفض الكركم مستوى السكر في الدم ويؤثر إيجابيا على عمل القلب والأوعية الدموية.

ولتناول الحليب مع الكركم تأثير مضاد للالتهابات ولذلك فهو مفيد للجسم عند الإصابة بأمراض البرد والإنفلونزا.

وعند إضافة العسل الطبيعي لهذا المشروب يصبح مفيدا في علاج السعال والقشعريرة والصداع.

ويؤكد الباحثون ان مشروب الحليب مع الكركم يحتوي على مضادات أكسدة أكثر من الشاي الأخضر لذلك فإن تناوله يفيد في التخلص من الأرق ويعزز مناعة الجسم في موسم البرد.

كما يحمي هذا المشروب من الإصابة بقرحة المعدة والتهاب المفاصل وله تأثير إيجابي في الوقاية من سرطان الثدي والرئة والجلد ويخفف من الآثار الناتجة عن العلاج الكيميائي ويمنع نمو الخلايا السرطانية.

يحسن تناول الكركم مع الحليب يضا انتظام الحالة الصحية لأنه ينشط عمليات تفكيك وإخراج السموم والمواد الضارة من الجسم.

كما ينشط عمل الكبد ويسرع عملية هضم الشحوم.

ويحتوي الكركم على زيوت طيارة وأخرى تساعد في إبطاء عملية الشيخوخة وتمنع ظهور التجاعيد.

ولتحضير المشروب تضاف ملعقة شاي من الكركم إلى كوب من الحليب وينصح بتناول هذا المشروب مرة كل يومين أو ثلاثة.