الحدث نيوز - بغداد
عثر علماء على أقدم الأدوات الخشبية البشرية المعروفة التي استخدمها الإنسان البدائي في شبه الجزيرة الإيبيرية.

وكشفت الحفريات الأثرية في عام 2015، في شمال إسبانيا، عن بقايا خشبية محفوظة يعود تاريخها إلى 90 ألف عام. ومن بين الأدوات المكتشفة في موقع Aranbaltza الأثري في إقليم الباسك، أداتان محفوظتان بشكل جيد للغاية، وفقا لتقرير موقع PLOS One.

واعتمد فريق العلماء على تقنية luminescence dating، لتحديد عمر هذه الأدوات، والتي يعتقد بأنها صُنعت بواسطة إنسان نياندرتال.

ويعتقد العلماء أن واحدة من هذه الأدوات كانت مصنوعة من جذع شجرة الطقسوس التوتي التي خفض وجودها إنسان نياندرتال إلى النصف، ويرى العلماء أن أحد جوانب هذه الأداة تم صقله باستخدام الحجارة، ثم تمت معالجته بالنار ليصبح أقوى.

وذكر تقرير العلماء إن “تحليل الأدوات كشف أنها كانت تستخدم للحفر بحثا عن الطعام أو ببساطة لإحداث ثقوب في الأرض